Untitled 1





مكتبة البحوث مركز البحوث ، بحوث علمية ، كتب علمية ، بحوث عن ، بحوث التربية ، بحوث الخدمة الإجتماعية ،

المعتزلة

( أ ) بداية المعتزلة : ترجع نشأة المعتزلة إلى واصل بن عطاء الذي كان تلميذاً للحسن البصري ، فقد كان الشيخ يجلس في حلقة مع تلاميذه حين دخل عليهم

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم منذ /01-15-2011, 02:46 PM   #1 (permalink)

 
[" معروف متألق "]


الصورة الرمزية صمت الغروب

صمت الغروب غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 104000
 تاريخ التسجيل : Dec 2010
 العمر : 30
 المشاركات : 719
 النقاط : صمت الغروب is a splendid one to beholdصمت الغروب is a splendid one to beholdصمت الغروب is a splendid one to beholdصمت الغروب is a splendid one to beholdصمت الغروب is a splendid one to beholdصمت الغروب is a splendid one to beholdصمت الغروب is a splendid one to behold
 تقييم المستوى : 1

شكراً: 0
تم شكره 14 مرة في 12 مشاركة
افتراضي المعتزلة


( أ ) بداية المعتزلة :
ترجع نشأة المعتزلة إلى واصل بن عطاء الذي كان تلميذاً للحسن البصري ، فقد كان الشيخ يجلس في حلقة مع تلاميذه حين دخل عليهم رجل يسأل الحسن البصري عن رأيه في الحكم على مرتكب الكبيرة ، حيث قال عنه بعضهم إنه كافر وتساهل بعضهم الآخر فقال إنه ما زال مؤمناً على الرغم من ارتكابه الكبيرة ، وحين أجابه الشيخ بأنه يؤيد من يقول بحكم الكافر على مرتكب الكبيرة ، اعترض عليه واصل بن عطاء قائلاً إن مرتكب الكبيرة لا هو بمؤمن ولا هو بكافر وإنما يمكن أن يكون في منزلة بين منزلتين ، وقد يسمى فاسقاً أو مسلماً عاصياً ، ثم غادر الحلقة فأشار الشيخ إليه قائلاً ( لقد اعتزلنا واصل ) .
وقد قام من أيد واصل من الحاضرين وتبعه ، وتبقي من لم يؤيد القول ، ومن هنا سمي واصل ومؤيدوه جماعة المعتزلة ، وهذه كانت بداية ظهور هذه الفرقة الكلامية في الإسلام التي كان لها الأثر كبير في علم الكلام .

( ب ) المعتزلة والتأويل العقلي :
كانت فرقة المعتزلة هي الفرقة التي استخدمت العقل لتفسير ما جاءت به آيات القرآن الكريم وأحاديث الرسول صلى الله عليه وسلم ، في الوقت الذي ساد فيه عدم التكافؤ في الجدل والحوار بين متكلمي الإسلام وخصومهم ، حيث كان الخصوم يستخدمون المنطلق والعقل والفلسفة بينما اعتمد فقهاء الإسلام ومتكلموه بالدرجة الأولي ، على ما جاء في الآيات والأحاديث . وبعد الفتوحات الإسلامية تأثرت الحضارة الإسلامية بعدة تيارات فكرية علمية وفلسفية ، مما أثر في اتجاه بعض مفكري الإسلام إلى استخدام الأسلوب نفسه . ويمكن القول أن الاتجاه العقلي في التأويل عند المعتزلة قد مر بمرحلتين كان لهما أكبر الأثر في تطور التفكير الفلسفي في أمور الدين .


1- المرحلة الأولى :
قد تأثر المعتزلة فيها بدراسات أسلافهم أهل العدل والتوحيد الذين اشتهروا بالنظر الفلسفي لأمور الدين .

2- المرحلة الثانية :
وهي حركة الترجمة التي قام بها المسلمون لعلوم وفلسفات الحضارات الأخرى والتي اطلعوا عليها بعد الفتوحات الإسلامية .

والحقيقة أن أهمية العقل لدى المعتزلة تظهر بوضوح في موقفهم في كثير من المسائل التي دار حولها جدل كثير . فحين يعرض المعتزلة الأدلة وترتيبها تراهم يختلفون اختلافاً جذرياً عن أهل السنة والجماعة والأشاعرة في تعداد الأدلة وترتيبها . فبينما هي ثلاثة عند أهل السنة . الكاتب والسنة والإجماع ، نجدها أربعة عند المعتزلة فهم يضيفون العقل إليها وقد ترتب على هذا الإعلاء من شأن العقل أن تميز المعتزلة عن أهل السنة في الموقف من العلاقة بين العقل والنقل ، فبينما يكون الشيء حسناً أو قبيحاً لأن هناك نصا يقول لنا إنه كذلك عند أهل السنة ، نجد المعتزلة يعتمدون على العقل ، ويثقون في حكمه بالتحسين أو التقبيح . فالحسن والقبح عندهم ذاتيان ، ولذا فهم يجعلون إدراكهما وظيفة من وظائف العقل ، لا بل اجبوا عرض نصوص الحديث على العقل ، فهو الحكم الذي يميز صحيحها من منحولها .
ومن الطبيعي أن يقدم المعتزلة العقل في أمور الدنيا أيضاً ، وأن يكون هو الأساس في كل ما يتعلق بها . عندهم هي أن لكل فضيلة أسا ، ولكل أدب ينبوعاً . وأس الفضائل وينبوع الآداب هو العقل الذي جعله الله تعالي للدين أصلاً وللدنيا عماداً ، فأوجب التكليف بكماله وجعل الدنيا مدبرة بأحكامه .


على أن المعتزلة – حين أعطوا العقل هذه المكانة – لم يهملوا النقل والمأثورات ، ولكنهم جعلوا العقل حاكماً تعرض عليه تلك المأثورات كي يفصل في صحتها ، وقد أكدوا توازن مواقفهم حين نبهوا إلى أن العقل حجة الله تعالي ودليله لدى الإنسان ، وكذلك الكتاب ، ومن المحال أن يتناقض دليلان لخالق واحد لأن الغاية منهما معاً هداية الإنسان .

وعلى هذا النحو تظهر أهمية العقل عند المعتزلة ، وأهمية المعتزلة في الإسلام وكفرقة كلامية كان لها دور فعال لما أضفته على الحضارة الإسلامية من الإبداع الفكري والتأويل العقلي اللذين اتخذوا منهما سلاحاً قوياً للدفاع عن الإسلام ، وأقاموا على أساسهما علماً جديداً هو علم الكلام .


مبادئ المعتزلة

1 – التوحيد :
أجمع المعتزلة على وحدانية الله طبقاً لما جاء في الشرع كما ورد في الآية الكريمة : ( قل هو الله أحد ) . وغيرها كثير ، إلا أن العقل عمل على التأويل في صفاته حيث رفضوا الجسمية ، أي أن الله منزه عن أن يكون جسماً مادياً متحدداً في مكانه . وصفاته هي ذاته أي ليس هناك تعدد أو انفصال بين الذات والصفة . فهو يمثل الخير المطلق ، والعلم المطلق ، والقدرة المطلقة ، وبالمقارنة مع أهل السنة والجماعة نجدهم يتفقون مع المعتزلة بالقول بوحدانية الله تعالي وبأنه واحد لا شريك له ، إلا أنهم يختلفون معهم في صفات الله سبحانه ، فحيث إنهم يعتمدون على النقل فإنهم استندوا إلى ما ورد في الكتاب من ذكر الصفات المجسمة مثل اليد والعرش ، فإنهم يقولون إنه ما دام ذكر القرآن هذه الصفات فإنها صفات حقيقية ، إلا أنها تختلف عما نعرفه عند البشر .

أما المعتزلة فإنهم يعتمدون على التأويل العقلي ، ولذلك تراهم ينفون هذه الصفات ولهم فيها تفسير خاص ، ومدلول مختلف ، فالله عالم بعلم هو هو ، وقادر بقدرة هي هي ، فالعلم ليس على هذا الأساس صفة لله ، بل يعني نفي الجهل عن ذات الله ، والقدرة نفي المعجزة عن ذاته والحياة نفي الموت عن ذاته . فلا شيء إذن غير الذات ، وإنما تختلف الصفات باختلاف إدراكاتنا نحن لمعاني ذاته المنزهة .

2 - العـــــدل :
توصل المعتزلة من خلال العقل إلى القول إن الله عادل عدلاً مطلقاً ، ينتفي معه الظلم وعدالة الله تعالى تظهر في عقاب العبد على الإساءة وإثابته على الإحسان ، وحيث إن الله تعالى منح العبد الحرية ولإرادة وبما لدى الإنسان من عقل مميز مع الحرية ، الفعلية يكون جواز التكليف ، وقد اختلف المعتزلة في هذا الرأي مع أهل السنة والجماعة والذين اعتمدوا على النقل ، فقد كان رأيهم في العدل الإلهي بأن الله تعالى غفور رحيم بعباده يثيب المحسن ويعاقب الكافر أو يغفر للمسيء ، وذلك على اعتبار أن العقل الإنساني عاجز عن التوصل إلى الحكمة الإلهية وراء الأفعال ، لأن الله هو خالق هذه الأفعال ، والإنسان لا يعرف مدى الخير والشر في هذه الأفعال ، وعليه فإن الله يعاقب أو يثيب أو يغفر .

3 - الوعد والوعيد :
امتد رأي المعتزلة من العدالة الإلهية إلى وعده ووعيده وفسروه بأن الله يعد بالثواب ويتوعد بالعقاب ، والله سبحانه وتعالى عادل وصادق في وعده ووعيده ، وقد عمدوا إلى تأويل الثواب والعقاب من خلال الطاعة والمعصية . فإن كثرت معاصي العبد تمحي طاعته والعكس صحيح . ويعتبر هذا الموقف من جانب المعتزلة دحضاً لقول ( المرجئة ) بأنه لا يضر مع الإيمان معصية ، كما لا تنفع مع الكافر طاعة .

4 - المنزلة بين المنزلتين :
يقسم المعتزلة المعاصي إلى قسمين :
صغيــرة : وهي التي لم يأت الشرع فيها بالوعيد .
كبيــــرة : وهي ما أتى بها الوعيد .
فمرتكب الكبيرة ليس بمؤمن ولا يجمع صفات الإيمان الكامل ، ولا هو بكافر ما دام نطق بالشهادة وإذن هو في منزل بين المنزلتين الإيمان والكفر ويسميه المعتزلة فاسقاً أو مؤمناً عاصياً .

5 - الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر:
قال تعالي : ( ولتكن منكم أمة يدعون إلى الخير ويأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر وأولئك هم المفلحون ) آل عمران آية (104)
وما دام قد ورد في القرآن الكريم الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ، فقد جعله بعضهم واجباً يتحتم على كل مسلم . أما المعتزلة فإنهم لم يعتبروه كذلك ما دام احتمال وقوع المعصية ضعيفاً ، والإمام هو المسئول عن عملية الأمر والنهي بأي شكل يضمن معه الأمان والاستقرار للأمة . وبهذا نستطيع القول بأن فرقة المعتزلة تعتبر فرقة كلامية امتازت بخصائص تميزها عن غيرها من الفرق على اعتبار أنها حركة دينية إصلاحية فلسفية تدافع عن الإسلام باستخدام التأويل العقلي استخداماً واسعاً جداً .














آخــر مواضيعـى 0 مهارات التفكير الناقد المبدع
0 حروب المياه بين العرب و اسرائيل
0 نشأة الحشرات ومفصليات الأرجل
0 الصوت وصداه وشدته ( بحث )
0 رســالهـ لكـل احساسـ
0 مفهوم التنظيم و نظريات التنظيم
0 المعتزلة
0 غض بصره..فأصبح ملياردير
  رد مع اقتباس
قديم منذ /01-16-2011, 12:45 AM   #2 (permalink)

 
[" معروف متألق "]


الصورة الرمزية زهرة الخليج

زهرة الخليج غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 104003
 تاريخ التسجيل : Dec 2010
 العمر : 32
 المشاركات : 771
 النقاط : زهرة الخليج has much to be proud ofزهرة الخليج has much to be proud ofزهرة الخليج has much to be proud ofزهرة الخليج has much to be proud ofزهرة الخليج has much to be proud ofزهرة الخليج has much to be proud ofزهرة الخليج has much to be proud ofزهرة الخليج has much to be proud ofزهرة الخليج has much to be proud of
 تقييم المستوى : 1

شكراً: 0
تم شكره 22 مرة في 18 مشاركة
افتراضي

مشكــورهـ غـلآتـــي ع البحث الشامل
ولآتح ــرمينــــآ
جديدك








آخــر مواضيعـى 0 ( حصريا ) فيلم المنتدى بالصور
0 ديكورات لون موفي 2012
0 علماء يرجحون وجود صلة بين تغير المناخ وفيضانات أستراليا
0 قرية مصرية تفوز بجائزة أفضل قرية عربية في مجال البيئة
0 قرية مصرية تفوز بجائزة أفضل قرية عربية في مجال البيئة
0 تناول الجزر والخوخ يزيد المرء جاذبية
0 دبي تشغل أول محطة وقود صديقة للبيئة بالشرق الأوسط
0 الصين تتصدر آسيا فى الطاقة النظيفة
  رد مع اقتباس
قديم منذ /01-16-2011, 05:20 PM   #3 (permalink)

 
[" معروف مبدع "]


الصورة الرمزية عين لحياة

عين لحياة غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 104054
 تاريخ التسجيل : Dec 2010
 العمر : 29
 المشاركات : 658
 النقاط : عين لحياة has much to be proud ofعين لحياة has much to be proud ofعين لحياة has much to be proud ofعين لحياة has much to be proud ofعين لحياة has much to be proud ofعين لحياة has much to be proud ofعين لحياة has much to be proud ofعين لحياة has much to be proud of
 تقييم المستوى : 1

شكراً: 0
تم شكره 12 مرة في 11 مشاركة
افتراضي

نفعنا الله بما بقدمتِ
فى هذا البحث من معلومات
وأسأل الله العظيم أن يكون في موازين حسناتكـ
ننتظر منكـِ الج ـــديد
تح ـــياتي







آخــر مواضيعـى 0 فساتين رووووووووعة
0 ايهما اصعب
0 انتظر
0 حياتى
0 عادى
0 الحلم
0 لاظافر اقوى
0 هَنُاْ بِاْلْحُبْ
  رد مع اقتباس
قديم منذ /01-16-2011, 06:53 PM   #4 (permalink)

 
[" معروف مبدع "]


الصورة الرمزية لميا

لميا غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 103976
 تاريخ التسجيل : Dec 2010
 العمر : 27
 المكان : مصر
 المشاركات : 624
 النقاط : لميا has a reputation beyond reputeلميا has a reputation beyond reputeلميا has a reputation beyond reputeلميا has a reputation beyond reputeلميا has a reputation beyond reputeلميا has a reputation beyond reputeلميا has a reputation beyond reputeلميا has a reputation beyond reputeلميا has a reputation beyond reputeلميا has a reputation beyond reputeلميا has a reputation beyond repute
 تقييم المستوى : 1

شكراً: 0
تم شكره 15 مرة في 14 مشاركة
افتراضي

يعطيــكى ألــف عآفيـه

معلوومـات قيمــه

وطـرح أكثـر من مميـز

لآننحـرم منـكى

ودي وتقـديري







آخــر مواضيعـى 0 الترجمة وطرق تدريس الأدب
0 ثلاث شباب وجدوا فتاه ضائعه تعالوا شوفوا وش سوو فيها
0 دخل قبر اخيه ليبصمه على ممتلكاته فمات بجواره
0 طبخً طبختيه .. يالرفله أكليه
0 صدق الحكيم
0 الحاسب الآلى
0 الزوجه المنحوسه
0 الزوجة طلبت الطلاق ... فماذا فعل الزوج؟
  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


مواضيع ذات صله مكتبة البحوث



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع



Google Adsense Privacy Policy | سياسة الخصوصية لـ جوجل ادسنس

اخلاء مسئولية

 تعلن شبكة المعروف | منتديات المعروف عن إخلاء مسؤوليتها عن أية مشاركات تُطرح فيها, هذا ويهيب الموقع بالجميع بأن أي انتهاك لقوانين حقوق الملكية الفكرية أو الأدبية لأية جهة سيتم تعقبه وحذفه ومعاقبة صاحبه طبقاً لنظام الحقوق الملكية الفكرية.
بالرغم أن جميع إداريي شبكة المعروف يحاولون منع جميع المشاركات والطروحات المخالفة, إلا أنه ليس بوسعهم استعراض جميع المشاركات لذلك تجدر الإشارة بأن جميع مايطرح لايعبر إلا عن وجهة نظر صاحبه وليس وجهة نظر الإدارة الرسمية
وعليه لايتحمل الموقع أي مسؤولية سواء كانت ( جنائية أو قانونية ) عما تحتويه هذه المشاركات. وعلى الجميع التعاون مع الإدارة لتتبع تلك المخالفات ومسحها أو تعديلها إن وجدت بما يتوافق مع القوانين والأعراف الفكرية وذلك بالتواصل مع الإدارة على البريد التالي support@m3rof.com


الساعة الآن 01:11 AM


Powered by vBulletin® Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.0 RC 1
جميع الآراء والتعليقات المطروحة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لـ إدارة شبكة المعروف بل تمثل وجهة نظر كاتبها
Design : sky-fruit.com