Apr 11 2013

«إيطالي» يضبط سارقاً في بيته.. ويعرض عليه عملاً!


«إيطالي» يضبط سارقاً في بيته.. ويعرض عليه عملاً!


«إيطالي» يضبط سارقاً في بيته.. ويعرض عليه عملاً!

ضبط باولو بيدروتي سارقاً بالجرم المشهود في منزله وهدده بالسكين وأحضر الشرطة لاعتقاله، لكن لدى اكتشافه أن اللص عاطل عن العمل، عرض عليه عملاً.

ويقيم بيدروتي البالغ 62 عاماً وهو صاحب معرض فني سابقاً، في سيريتو غويدي قرب فلورنسا حيث يدير مبنى جديداً عرضت كل الشقق فيه للبيع باستثناء شقته.

واعتقد السارق مارسيلو موتشي البالغ 54 عاماً أن المكان غير مأهول، وقام بالدخول إلى مبنى بيدروتي صباح الاثنين لسرقة الأسلاك الكهربائية.

وروى بيدروتي: «فتحت الباب وشاهدت ظل رجل. وعندها بدأ (السارق) المرعوب يصرخ بأنه لم يفعل شيئاً». وبعد دقائق على الحادثة، تم اعتقال السارق.

لكن في اليوم التالي، وعندما علم بيدروتي أن اللص رجل عاطل عن العمل ويعيش بمبلغ شهري هو 250 يورو (326 دولاراً) شهرياً يتقاضاها كتعويض بسبب إصابة زوجته بعجز دائم، خطرت على بال بيدروتي فكرة.

«عزيزي السارق (…) لدي عرض لك»، بهذه الكلمات استهل بيدروتي رسالة وجهها إلى موتشي عبر صحيفة محلية.

وأضاف بيدروتي في الرسالة: «بعد بضع ساعات في السجن وبضعة أيام من الإقامة الجبرية، ادعوك إلى زيارتي. خذ معك مجزاً وأعدك بدفع 8 يورو (10,5 دولارات) في الساعة مقابل تقليم العشب. بالإضافة إلى ذلك، إن كان لديك شريكة، أحضرها معك، لدينا 50 شقة يجب تنظيفها».

وما كان من موتشي الذي لم يصدق الأمر في البداية، إلا أن وافق على عرض الوظيفة بحماس بعد محاكمة سريعة صباح الثلثاء قام القاضي على إثرها بإطلاق سراحه.

وقال بيدروتي: «لست قديساً، لست كاثوليكياً حتى، لكنني أؤمن بتعاليم كونفوشيوس: لا تعط رجلاً سمكة، بل علمه الصيد».