Feb 23 2013

أمريكي يفارق الحياة وهو في طريقه لدفن زوجته


أمريكي يفارق الحياة وهو في طريقه لدفن زوجته


أمريكي يفارق الحياة وهو في طريقه لدفن زوجته

فارق أميركي الحياة وهو في طريقه لدفن زوجته، وقرر أبناؤهما على الفور دفن والدهم إلى جانب والدتهم.

وارتدى نورمان هندريكسون (94 عاماً)، يوم السبت الماضي، ملابس جنائزية، وغادر منزله في كمبردج في نيويورك متوجهاً إلى دفن زوجته غوين التي توفيت في وقت سابق عن 98 عاماً.

ولكن لدى وصول السيارة إلى موقع الدفن، كان نورمان يحتضر قبل أن يفارق الحياة في دار الدفن حيث وصل الناس لوداع زوجته.

وقالت مديرة الدار إليزابيث نيكول روس، في مقابلة تلفزيونية إن مريلي، الإبنة الكبرى للثنائي سألتها إذا كان ممكناً دفن والديها إلى جانب بعضهما البعض في الحجرة ذاتها، فوافقت وتم تحضير جثمان الوالد ووضع في تابوت.

وقامت الإبنة بتعليق ورقة في الباب الرئيسي لقاعة المراسم كتبت عليها “مفاجأة! إنه دفن مزدوج”.
وكان نورمان وغوين تزوجا قبل 66 عاماً بعد قصة حب وتعهدا بألاّ يفارقا بعضهما البعض.

وقالت بناتهما إن نورمان كان حزيناً جداً بعد وفاة زوجته، وسمعنه أكثر من مرة يتمتم كلمات حب لها ويعدها بأن يلاقيها قريباً.